آخر الأخبارآخر الأخبار

بالتزامن مع لقاء القاهرة.. أجهزة السلطة تشن حملة اعتقال واستدعاء على خلفية سياسية

الضفة الغربية:

شنت أجهزة السلطة في الضفة الغربية الليلة الماضية حملة اعتقال واستدعاء لعدد من النشطاء والمواطنين على خلفية سياسيية.

ففي نابلس اعتقلت أجهزة السلطة الأسير المحرر أحمد درويش بعد استدعائه للمقابلة أمس الاثنين، يذكر أنه معتقل سياسي سابق لعدة مرات.

كما استدعت أجهزة السلطة في نابلس مجموعة من الأسرى المحررين والمعتقلين السياسيين السابقين، عرف منهم: “مالك اشتية، عوني الشخشير، براء ريحان، محمود عصيدة”.

ورفضت محكمة السلطة في نابلس طلب الإفراج عن الطالبين في جامعة النجاح: حسام اشتية، وإبراهيم عابد، علما بأنهما معتقلان منذ 10 أيام لدى جهاز المخابرات.

يشار إلى أن عمليات الاعتقال التي تنفذها أجهزة السلطة بحق الطلاب والمواطنين في الضفة الغربية تتم بصورة غير قانونية، من حيث إجراءات الاعتقال والتهم وإجراءات التوقيف، وحتى إجراءات الإفراج، فضلا عن عملية التحقيق التي تحفل بأساليب التعذيب الجسدي والنفسي والتهديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق