آخر الأخبارآخر الأخبار

محكمة السلطة تفصل موظفتين لتبليغهن عن شبهات فساد

رام الله:

أصدر رئيس المحكمة الدستورية العليا محمد الحاج قاسم، قرارا بفصل موظفتين لدى المحكمة على خلفية تبليغهن عن شبهات فساد جدية في مكان عملهن في ديسمبر الماضي 2019.

وقال محامي الموظفتين، عصام عابدين، إن “أعمال الفساد والبلطجة وصمة عار لا تمحى والسجن نهاية حتمية”.

وأفادت مصادر محلية، أن قرار الفصل إداري صادر عن رئيس المحكمة ولم يوافق عليه ديوان الموظفين بعد.

وكانت الموظفتان لدى المحكمة الدستورية مروة فرح ودعاء المصري، قد تقدمتا ببلاغ إلى هيئة مكافحة الفساد حول وجود شبهات فساد لدى المحكمة الدستورية.

وعلى الرغم من إصدار رئيس هيئة مكافحة الفساد المستشار أحمد براك، بيانا، قال فيه إنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية المبلغتين فرح والمصري، إلا أنهن لم يتسلمن نسخة عن قرار حمايتهن، ورفع رئيس المحكمة الدستورية العليا محمد الحاج قاسم، كتابا إلى النائب العام المستشار أكرم الخطيب طالب فيه بتشكيل لجنة تحقيق بحقهن بالخصوص.

وتقدم رئيس المحكمة الدستورية العليا وأحد العاملين لدى المحكمة بدعوى ضد المبلغتين، الذي على أثره استدعتهن النيابة العامة للمثول أمامها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق