آخر الأخبارآخر الأخبار

معتقلان سياسيان يتعرضان للتعذيب الوحشي في سجون السلطة

كشفت لجنة أهالي المعتقلين السياسيين، تعرض معتقلان سياسيان للضرب والشبح والتعذيب في سجون السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية.

وأكدت اللجنة، تعرض المعتقل لدى جهاز المخابرات العامة عثمان خالد نخلة للضرب والشبح والتعذيب، موضحةً أن نخلة عُرض على النيابة العامة بتاريخ 23/1/2020، وأكد أمام وكيل النيابة تعرضه للتعذيب من قبل جهاز المخابرات العامة قائلاً “ضربوني وشبحوني وضربوني بالعصا على رجلي”.

وأشارت اللجنة إلى أن نخلة تم عرضه على محكمة الصلح لتبت بطلب تمديد توقيفه المقدم من قبل النيابة العامة، والتي بدورها قامت بتمديد توقيفه مدة ٦ أيام.

يذكر أن نخلة من سكان مخيم الجلزون وقام جهاز المخابرات العامة باعتقاله بتاريخ 20/1/2020 من أمام مدرسة أطفاله بينما كان متوجهاً لاصطحابهم.

كما وثقت اللجنة، تعرض المعتقل عثمان كامل نخلة للتعذيب الشديد حيث أحضر أول أمس الثلاثاء إلى المحكمة برفقة 3 عناصر يمسكون به لعدم قدرته على الوقوف جراء التعذيب الذي يتعرض له.

وبينت اللجنة أن نخلة تم عرضه على محكمة الصلح لتبت بطلب تمديد توقيفه المقدم من قبل النيابة العامة، والتي بدورها قامت بتمديد توقيفه مدة 15 يوماً.

يذكر أن نخلة من سكان مخيم الجلزون وقام جهاز المخابرات العامة باعتقاله بتاريخ 27/1/2020.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق